ولد الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود في الرياض في شهر مارس/آذار 1957 ، وهو ثامن أغنى إنسان في العالم حسب تصنيف أعلنته مجلة "فوربز" الأمريكية عام 2006 .
جدّه من والده هو الملك عبد العزيز آل سعود مؤسس المملكة العربية السعودية، وجده من أمه هو رياض الصلح رئيس أول حكومة استقلالية في لبنان.
ويُعرف
عن الوليد، والذي يكاد يكون أشهر رجل أعمال سعودي في العالم، تحركاته
الاستثمارية القوية التي باتت تشكل مفاجآت لمراقبي أسواق المال والأعمال،
فيما يرتبط صيته أكثر بمبدأ اقتناص الفرص عبر شراء أسهم الشركات المتعثرة
قبل قيامه بإنعاشها عن طريق تدابير مدروسة يؤمّنها له جيش من المستشارين
والخبراء الاقتصاديين والإداريين والاستثماريين.

وعلى الرغم من تصريحه أكثر من مرة بأن مصدر ثروته، المقدرة بأكثر من 23 مليار دولار أمريكي ، يعود إلى إكماله لخط الاستثمار الناجح الذي بدأه والده الأمير طلال بن عبد العزيز آل سعود بمجهودات عصامية.
وينشط
الأمير السعودي في قطاعات استثمارية متباينة تتقدمها الفنادق العالمية،
مثل "فور سيزونس" و"فيرمونت" و"موفنبيك"، التي يمتلك حصصاً مختلفة فيها،
وفنادق
جورج الخامس في باريس و"كوبلي بلازا" في بوسطن و"بلازا" في نيويورك ،
التي يمتلكها، كما ينشط في قطاع الإعلام إذ يمتلك شركة روتانا للإنتاج
الفني ، واشترى حصصاً في شركتي "نيوز كورب" و"ميديا سيت" العالميتين.

ويحمل الوليد بن طلال شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال والماجستير في علم الاجتماع وقد حصل عليهما من الولايات المتحدة الأمريكية
التي باتت تضم معظم استثمارات الوليد، وطبقاً لتصريحاته التي تضمنتها
مقابلات صحافية عديدة أجريت معه بوصفه ظاهرة في عالم الاستثمار فقد بدأ
الوليد بن طلال حياته في التجارة عام 1980م عن طريق شركة للمقاولات في
الرياض .
واليوم، يتابع الوليد بن طلال أعماله التجارية عقب أن وحّد استثماراته في مجموعة تتابع إمبراطوريته الاستثمارية الضخمة تحت اسم "شركة المملكة القابضة " والتي تتخذ من العاصمة الرياض
مقراً لها، وتنطوي تحت هذه الشركة عدة شركات عالمية يمتلكها الوليد أو
يمتلك حصصاً فيها، فيما تستقر المكاتب الرئيسية للشركة في مبنى
برج المملكة الذي يعد معلماً بارزاً في العاصمة السعودية نظير تصميمه الفريد الذي حصل، عام 2003 ، على جائزة أجمل تصميم لمبنىً برجي في العالم.
وللوليد ابن وابنة، الأمير خالد والأميرة ريم.
وقد
صدر مؤخراً أول كتاب عن الحياة الشخصية للوليد بن طلال (ريز خان: الوليد:
الملياردير. رجل الأعمال. الأمير، ترجمة: عمر سعد الأيوبي، ط1، 2005م،
الدار العربية للعلوم، بيروت، لبنان).

"